hadotalove
اهلا بك زائرنا العزيز

hadotalove



 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قصة رجل يبحث عن اسرة ووطن - قصة من الواقع لايفوتك قراتها

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
Admin
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 1769
العمل/الترفيه : لاعب كرة قدم
المزاج : ممتاز
اعلام الدول :
تاريخ التسجيل : 02/06/2008

مُساهمةموضوع: قصة رجل يبحث عن اسرة ووطن - قصة من الواقع لايفوتك قراتها   الأربعاء أغسطس 06, 2008 6:38 am

هذه القصة الحقيقية احتفظ بها منذ زمن في اوراقي الخاصة عندما قرأتها في احد الصحف ,(وسيشعر بها كثيرا من اعتاد السفر بالطائرة وتعامل مع صالات الوصول والاقلاع ) ولمن مر هنا , اقول له لا تفوت على نفسك قراتها , فلا يهمني الرد بقدر ما يهمني ان انقل لكم هذه الاحاسيس التي يعيشها هذا الانسان الذي اثرت قصته فيّ كلما قرأتها , انها الحياة . , ولمن اراد التعليق: من فضلك علق على احداث القصة نفسها ولا تشكرني ولا تقل لي متميز .فقط علق على قصة هذا الرجل . ولكم جميعا التحية .
.
واترككم للقصة
انهي الشاب الإيراني 'ميرهان كريمي ناصري' دراسته وسافر في عام 1974 إلي بريطانيا للالتحاق بقسم الدراسات العليا بجامعة برادفور. كان في التاسعة والعشرين من عمره في ذلك الوقت.ولكن وفاة والده الطبيب الايراني أدت إلي انقطاع مصروفات الدراسة واضطراره للعودة إلي إيران في عام .1977وبعد عودته.. اشترك في مظاهرات احتجاج شعبية ضد رضا بهلوي، شاه ايران. وألقي القبض عليه، ثم تقرر الافراج عنه بشرط مغادرته البلاد!.. وهكذا وجد نفسه مطرودا من وطنه لتبدأ حياة المنفي.
ها هو وحيد في الدنيا.. لايعرف إلي أين يذهب، بعد ان حرموه من مجرد جواز سفر يجعله قادرا علي التنقل والحركة.لم يكن والده قد عقد قرانه علي والدته التي يقول صاحبنا انها ممرضة انجليزية.وتجول 'ميرهان' في انحاء أوربا طوال أربع سنوات.. وانتقل من عاصمة إلي عاصمة.. باحثا بلا جدوي عن وسيلة للحصول علي حق اللجوء السياسي .وأخيرا.. قبلت المفوضية العليا للاجئين التابعة للأمم المتحدة في بلجيكا ان تمنحه صفة اللاجيء مما يتيح له امكانية الحصول علي جنسية دولة أوربية.
لو كان 'ميرهان كريمي ناصري' قد اعتبر حصوله علي أوراق اللجوء.. نهاية للمتاعب.. لما واجه المحنة الطويلة التي يعيش فيها الآن.. بلا نهاية.
اجتاحت ميرهان رغبة عارمة في السفر إلي بريطانيا والبحث عن والدته، وربما عن أقارب مفقودين، ولكي يواصل دراسته العليا.كان يتصور ان جنسية والدته الانجليزية أو دراسته السابقة في بريطانيا يمكن أن تؤهله للحصول علي الجنسية البريطانية. وبينما كان يستعد للسفر إلي لندن، تعرض للاعتداء في محطة قطار باريسية، وسرقت منه كل متعلقاته، بما فيها الأوراق التي تثبت انه لاجيء مقيم في بليجكا.
وعندما وصل 'ميرهان ناصري' إلي مطار هيثرو في لندن في عام 1988، لم يكن يحمل أية أوراق، ولم تسمح له السلطات بدخول البلاد، وألقت القبض عليه. وتقرر اعادته إلي الجهة التي جاء منها (فرنسا).
***

بوصوله مضطرا إلي مطار شارل ديجول في باريس في اغسطس عام 1988، يبدأ الفصل الاخير في رحلة 'ميرهان ناصري'.فالسلطات الفرنسية ترفض السماح له بدخول البلاد بلا أوراق، وتلقي القبض عليه بتهمة محاولة دخول فرنسا بطريقة غير قانونية، ولكن هذه السلطات لم تعرف الجهة أو البلد الذي يمكن أن ترسله أو تعيده إليه. وفي نفس الوقت ترفض منحه تأشيرة دخول!
اذن.. فهو لايستطيع مغادرة المطار.. ولا يوجد مكان آخر في العالم يمكن ان يستقبله.
ومنذ ذلك اليوم قبل 16 سنة يقيم ناصري في المطار الذي اصبح مسكنه الدائم الوحيد!
تم الاتصال بالحكومة البلجيكية للبحث عن مخرج لهذه الحالة. وجاء الرد: أي لاجيء يغادر بلجيكا¬ بعد قبوله كلاجيء¬ يفقد، تلقائيا، كل حقوقه. وعندما تلقت الحكومة البلجيكية طلبا بأن ترسل صورة من أوراقه (المتعلقة باللجوء) إلي فرنسا.. جاء الرد: انه ينبغي علي ميرهان ناصري الحضور بنفسه حتي تتأكد السلطات البلجيكية من انه نفس الشخص الذي منحته اللجوء السياسي قبل سنوات!!
وبدون تأشيرة وبدون أوراق.. لا يستطيع ناصري الخروج من مطار شارل ديجول!
وصدر في عام 1992 حكم من محكمة فرنسية بأن ناصري دخل إلي المطار، كلاجيء سياسي، بطريقة قانونية ولا يمكن طرده، ولكن المحكمة لم تستطع ارغام الحكومة الفرنسية علي السماح له بمغادرة المطار ودخول باريس.
***

النظام اليومي لحياة ناصري في المطار يبدأ بالاستيقاظ في الخامسة والنصف صباحا ليحلق ذقنه في دورة المياه، قبل وصول المسافرين ثم يقرأ طول اليوم في الكتب والمجلات، وفي الليل.. تغلق متاجر المطار أبوابها.. فينظف اسنانه بالفرشاة، ويغسل ملابسه كل اسبوع في الحمام المخصص للعاملين في المطار.
انه يرفض ان يطلب المساعدة، ولا يقبل الاحسان أو العطايا، ويتسلم اطنانا من الرسائل من المتعاطفين معه في انحاء العالم، ويكتب يومياته، ويضع سدادات في اذنيه حتي لايسمع في كل دقيقة النداءات الموجهة عبر الميكروفونات إلي المسافرين بالتوجه إلي بوابات الخروج عندما يحين موعد الاقلاع أو الاعلان عن وصول طائرة من جهة معينة.
يقول مدير أحد مطاعم المطار: 'ناصري لايؤذي احدا. وكل الناس تهتم بالعناية به'.
انه ينام فوق المقاعد البلاستيكية الحمراء التي توجد في قاعة بوابات الوصول.. عند البوابة رقم '1' بعد أن أصبح في حالة 'ترانزيت' دائمه.
***

في عام 1995 بعد سبع سنوات من الحياة في المطار غيرت الحكومة البلجيكية موقفها، وأبلغت ناصري بأنه يستطيع العودة إلي بلجيكا ليتسلم اوراقه بشرط ان يخضع هناك لرقابة واشراف باحث اجتماعي.
هنا نلاحظ ان نزوعا مخيفا طرأ علي طريقة تفكير 'ناصري'. فقد رفض ما عرضته الحكومة البلجيكية.. وأصر علي انه لن يغادر المطار الا اذا سمح له بالسفر إلي بريطانيا. كما ثار غضبه عندما جاء ذكر انه 'ايراني'، فهو يعتبر أن ايران هي سبب المحنة المأساوية التي يعيشها منذ سنوات.وقال البعض انه يبدو انه اصبح سعيدا بحياته في المطار!
***

تحولت قصة ناصري إلي ثلاثة افلام وثائقية وفي عام 1994، قدمت السينما الفرنسية فيلما عرض تحت اسم 'سقط من السماء' عن حكاية ناصري.. وكان الفيلم بطولة 'جان روشفور' و'تيكي هولجادو' و'ماريسا بارديديس'. واجتذبت قصة ناصري انتباه المخرج الأمريكي المعروف ستيفن سبيلبرج، وقيل ان شركته، التي تحمل اسم 'دريم وركس'، دفعت لناصري 300 ألف دولار مقابل التعرف علي قصة حياته.
وهكذا تم في هذا العام انتاج فيلم 'محطة الوصول'، ولكن أحداث هذا الفيلم تجري في مطار 'جون كنيدي' في نيويورك، بدلا من مطار شارل ديجول. وسيعرض هذا الفيلم في أوربا في الخريف الحالي. وتدور القصة حول فيكتور نافورسكي (الفنان توم هانكس) المواطن القادم من دولة أوربية شرقية تسمي 'كراكوزيا'.
وقبل وصوله إلي المطار بدقائق، يقع انقلاب مفاجيء في بلاده تعقبه فوضي شاملة. ولم يعترف احد بنظام الحكم الجديد في 'كراكوزيا' وتعلن سلطات الهجرة الامريكية ان كلا من جواز سفر نافورسكي وتأشيرة دخوله للولايات المتحدة، لم تعد صالحة! ولا يستطيع الراكب التعس الدخول إلي الأرض الأمريكية، كما انه لايمكن اعادته من حيث جاء. وتعطي سلطات المطار لنافورسكي بعض بطاقات الطعام وجهاز اتصال وبطاقة للمكالمات التليفونية، وتطلب منه ان يتوجه إلي قاعة بوابة الخروج رقم (67) وينتظر حلا لمشكلته.. التي ظهر أنه يصعب حلها! وببطء وبالتدريج يتكيف نافورسكي مع الحياة في المطار!القصة مستوحاة من مأساة ناصري مع بعض التحوير.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://hadotalove.yoo7.com
nona
عضو برونزي
عضو برونزي
avatar

انثى
عدد الرسائل : 110
العمر : 30
العمل/الترفيه : doctor
المزاج : high
اعلام الدول :
تاريخ التسجيل : 18/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصة رجل يبحث عن اسرة ووطن - قصة من الواقع لايفوتك قراتها   الجمعة يوليو 23, 2010 4:56 pm

شكرا جزيلا بارك الله فيك اخى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
قصة رجل يبحث عن اسرة ووطن - قصة من الواقع لايفوتك قراتها
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
hadotalove :: &&&***الاسلام والدين***&&& :: ***(القصص والروايات)***-
انتقل الى: